in

أسباب وعلاج مرض ضمور العضلات

ضمور العضلات
ضمور العضلات

مرض ضمور العضلات هو حالة مرضية تصيب العضلات و يصاب بها الإنسان نتيجة طفرة وراثية في أحد الجينات التي تقوم بصنع أحد البروتينات المسئولة عن قيام العضلات بوظيفتها والحفاظ على قوتها وسلامتها ويمكن أن يصاب الشخص بهذا المرض في سن صغيرة بحيث يتطور معه إلى غاية الإصابة بالشلل ومشاكل صحية أخرى إذا لم يعالج في وقت مبكر.

أعراض  الإصابة بضمور العضلات

  • قلة الحركة وعدم القيام بأي نشاط بدني
  • الشعور بالتعب والإرهاق وضعف في العضلات
  • عدم القدرة على ممارسة المهام اليومية أو القيام بالتمارين الرياضية
  • انتفاخ القدمين أو اليدين بشكل ملحوظ وغير مبرر
  • ضعف الأطراف
  • خمول طويل الأمد
  • مشاكل في الحركة
  • الصعوبة في الوقوف
  • عدم القدرة على الجلوس بشكل مستقيم
  • تقوس العمود الفقري
  • سوء التغذية
  • التهاب الجلد والعضلات

أسباب ضمور العضلات

  • تعرض النخاع الشوكي والأعصاب الطرفية للأمراض
  • التقدم في السن
  • الاعتلال العصبي
  • ارتفاع في مستوى الكالسيوم في الدم
  • عدم تناول البروتينات بشكل كافي
  • ضعف وارتخاء ملحوظ في العضلات
  • الهشاشة في العظام
  • ألم شديد في المنطقة المصابة
  • تقلص حجم العضلات بشكل تدريجي
  • توقف العضو المصاب على الحركة بشكل نهائي
  • التهابات الأعصاب
  • الأورام الخبيثة تسبب ضمور العضلات

علاج مرض ضمور العضلات

  • الوقاية من المضاعفات في المفاصل والعظام
  • المحافظة على القوة العضلية بممارسة تمارين المقاومة
  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم لأنها تساعد على زيادة الشد العضلي والتشوهات، لذلك فممارسة بعض الرياضة ستساعد العضلات في استعادة نشاطها
  • العلاج الطبي يساعد المريض على الشفاء إذا اكتشف المرض في مراحل مبكرة
  • العلاج الفيزيائي يمكن أن يساعد المريض في العلاج والتحرك بشكل سليم
  • في بعض الحالات المرضية المتطورة تكون الجراحة ضرورية لإصلاح الخلل الذي سببه المرض للعضلات
  • قد ينصح الطبيب الشخص المصاب بتناول المكملات الغذائية التي ستساعد المريض في تقوية عضلاته ومحاربة المرض

معلومات مبهرة عن الغراب

فوائد وأضرار كبد الدجاج